شخصيات من المالكية

الحاج جمعه عبد محمد

البحرين العصاميين اللذين شقوا طريقهم في الحياة من الصفر الى ان اسسوا صروح اقتصادية كانت من أوائل المؤسسات الوطنية في مجالات مختلفة ، أحد هؤلاء الرجال الحاج جمعة عبد محمد الذي كان من أوائل المقاولين المحليين العاملين في قطاع النفط و الغاز في مجال المقاولات الميكانيكية ( اللحام و الفبركة ) . المرحوم الحاج جمعة …

الحاج جمعه عبد محمد اقرأ المزيد »

الحاج حسن بن علي نصيف

الحاج حسن علي نصيف هو رابع إخوانه بالترتيب بعد اخت واخوين الحاج عبدالحسين والحاج سلمان عمل مع اخوه ابو اسماعيل عند الشيخ سلمان وكان عمره ٨ سنوات وبعدها عمل سائق عند الشيخ محمد بن سلمان بعد وفاة الشيخ سلمان ودرب أولاده على السياقه وعمل معه سنين عده وبعدها عمل في البلديه سائق ثقيل إلى أن …

الحاج حسن بن علي نصيف اقرأ المزيد »

المربي الفاضل أ.جعفر أحمد علي

الأستاذ جعفر أحمد علي من مواليد قرية المالكية سنة ١٩٥٥ ، عرف عنه بالإيمان والصلاح والدعوة دائما إلى الخير في القرية ، فلقد أكمل تعليمه الابتدائي في مدرسة كرزكان والإعدادي في مدينة عيسى والثانوية في مدرسة الحورة الثانوية، وتم تعينه في وزارة التربية معلما في سنة ١٩٧٥ م إلى تقاعده في عام ٢٠١٠ بعد أن …

المربي الفاضل أ.جعفر أحمد علي اقرأ المزيد »

الحاج جعفر محمد جمعة

هو الحاج جعفر ابن المرحوم محمد بن جمعة محمد – والدته المرحومة كاظمية بنت المرحوم الحاج يوسف الملاح خاله : المرحوم الحاج على الملاح و المرحوم الحاج محمد الملاح – خالته : بنت السيد ابراهيم والدة المرحوم السيد محفوظ السيد محمد و هي ليست خليصته – خالته الثانية : المرحومة مريم بنت المرحوم الحاج يوسف الملاح والدة الحاج عطية البحراني و هي خليصته من ام و آب . الحاج جعفر وحيد الأبوين ليس له اخ او اخت ر غم . والده : المرحوم محمد بن جمعة بن محمد و هو ضرير كان في زمانه ( مسحر في شهر رمضان ) و كان مساعد إلى القراء في بعض الأبيات الحسينية (حزينة ) . والدته : هي المرحومة كاظمية بنت المرحوم الحاج يوسف الملاح و هي ضريرة و ليس لها من الأبناء غير الحاج جعفر فقط . انشا و ترعرع في بيت جده المرحوم الحاج يوسف الملاح مع والدته و خاله المرحوم الحاج محمد و المرحومة خالته بنت سيد ابراهيم و هو صغير بعد وفاة والده المرحوم محمد بن جمعة . بعدها تزوجت والدته المرحومة كاظمية بنت يوسف الملاح تزوجها المرحوم الحاج حسن عبدالجبار ( القيم ) و سكن معها في نفس البيت إلى أن توفاها الله و لم تنجب منه شبی . عمل الحاج جعفر مع خواله المرحوم الحاج علي و الحاج محمد الملاح صناعة بيوت العريش التي تصنع أساسا من منتوجات النخلة من سعف وجذوع
وفي البناء اشتهر في بناء البيوت بتصميمه المعماري وانتشار الزخارف الإسلامية فيه، وتفنن في المجالس الذي يعكس الطابع البحريني من خلال الشبابيك الخشبية والزخارف والنقوش
مباني شيدت في البحرين من قبل الحاج علي والحاج محمد الملاح والحاج جعفر محمد بن جمعه
إلى أن كبر و أصبح مسؤولا عن المقاولات بصفة ( تنديل ) مع الشيوخ ایام المغفور له الشيخ سلمان بن حمد آل خليفة و العصر بعمل في الزراعة المملوكة و الخاصة بالملاح إلى أن احيل إلى التقاعد . زوجته : تزوج الحاج جعفر من كريمة المرحوم الحاج احمد بن حسين العلي ( أبو جاسم ) و رزق منها ستة اولاد و ستة بنات : .. أحمد ۲. عباس ۳. حبيب 4. عبدالله 5. جمعة 6. زهير . كاظمية 8. المرحومة خديجة 1. زينب ۱۰. جليلة ۱۱. معصومه ۱۲. بتول

هذا الرجل الذى كان ينقش الحكم على مسامع أبناء دوما
إذا لَم يَكُن لَديكَ شَيئاً تُعطيه للآخرين، فتَصَدَق بالكلمةِ الطيبة، والابتسامةِ الصادقة، وخالق الناس بخلقٍ حسنٍ.

لا تؤذي الناس بكلامك وأفعالك، فالجرح وإن شفي فإن أثره يبقى”

محمد علي عبدالله

الحاج محمد علي
عبدالله كاظم
صاحب شخصية قوية … ويجيد اللهجة العراقية من كثر سفراته للعراق للزيارة وله معارف كثيرة من اعل العراق
مثل السيد سلمان حمودي صاحب مجموعة من الفنادق والخانات في كربلاء والنجف والكاظمين وكان يقضي وقتا طويلا هناك يصل إلى شهرين أو أكثر

تزوج ٣ نساء احداهن من المالكية ام حمزة وحسن وعيسى وإبراهيم وعبدالهادي واخرهم عباس
وبنتين
والثانية من المنامة وانجب منها بنت واحدة وهي زوجة المرحوم جعفر عبدالنبي والثالثة
مت بوري وانجب منها ولدا وهو الأصغر من الاخوان حسين بدا حياته العملية في نقل الفروش والحصى والرمل مع الشيوخ من الاسرة الحاكمة وقد وهبه أرضا الشيخ سلمان
كبيرة في منطقة السلمانية قرب الحديقة المائية تعويضا عن الرمل والحجارة والفرش الا انه رفضها كان لها مستقبلا له واولاده . وقال ماذا اعمل فيها
وكان ينقل الملح والجص في سيارته اللاري
ومن ثم عمل في بابكوا نجارا في تشييد بيوت الانجليز واصبح نجارا مشهورا وكون علاقات قوية مع المسئولين الاجانب والبحرينيين بالعوالي . وكان قد اشترى او حصل على راديو وكان اول من اقتنى هذا الراديو او ما يسمى المذياغ و كان يطلق عليه هذا الاسم انذاك. وعندما استخبر الاهالي عن هذا الامر تجمعوا على بيته ليلا لتكسير الراديو لانه يعتبرونه حراما وكان البيت عبارةعن جبرةو مبني من السعف والكرب والجذوع وقد أخبرته احد اقربائه بهذا الامر وهي زوجة الحاج حبيب بن حسان ام عبدالملك وعبدالرضا وحدث عراك وتصادم قوي . واشتكى عليهم وهربوا الى البحر وامرتهم الحكومة بشراء راديو اخر
وعمل في السعودية ارامكو
وبعد ذلك اشترى راديو اخر حيث مان مثقفا ويحب سماع الاخبار خصوصا عن فلسطين وفي عصر جمال عبدالناصر والملك فيصل .
بعدها عمل سائق تاكسي لآخر حياته .
كان له دور كبير في خروج موكب الزنجبيل ويخرج من ماتم السادة
كذلك كان صاحب فكرة تركيب سماعات للقراءة مع السيد حبيب مكي الا انهم رفضوا وبعد اجتماع وافقوا على ذلك . علما بأن الوالد يحضر جميع المآتم بالقرية دون تفريق رغم ما حدث من افتراق بين ماتم السادة والعوام انذاك.
كان محبا للشباب ويحترم الكبار ودائما يجالسهم ويقدم النصح لهم
ولا يفرق بين الغني والفقير وهو محبا لقريته ومتابعا لشئونها وامورها مع الرجالات بالقرية
كان يقضي كل اجازاته في زيارة العراق وايران . منذ الخمسينيات ولم يفوت سنه واحدة دون زيارة وقد اصيب بجلطه في آخر سفرة له مع ابنه البار حمزة ابو حسنين الى إيران لزيارة الامام الرضا وصبر محتسبا لقضاء الله وقدره .
وبعد ذلك عاد للوطن مقعدا ورحل الى جوار ربه . محبا للحسين واله . فرحم الله من قرأ سورة الفاتحة لروحه ولجميع المؤمنين والمؤمنات .
الفاتحة تسبقها الصلوات على محمد وال محمد
الطيبين الطاهرين

( المعلومات مدونه من ابنه الأكبر الحاج حمزه ) حفظه الله

الوجيه المرحوم الحاج علي بن يوسف الملاح

الوجيه المرحوم الحاج علي بن يوسف الملاح صاحب الأيدي البيضاء والقلب الحنون كان أباً لليتامى وعوناً للمحتاجين والمعسرين بيده البيضاء كان بابه مفتوحاً لمن نصاه وبسمتة على شفتيه لمن لاقاه في قمة التواضع والأخلاق العالية، وإذا كان لك طلب مهما كان موضوعه أو حجمه فبماذا تتوقع الرد منه يرحمه الله فيقول إن شاء الله يكون …

الوجيه المرحوم الحاج علي بن يوسف الملاح اقرأ المزيد »

Shopping Cart
انتقل إلى أعلى